منتديات الرحيق المختوم السلفية

منتديات إسلامية سنية لنشر منهج السلف الصالح تحت إشراف د/ طلعت زهران
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الكاشفةالفاضحة في هتك أستار القطبيين الجدد ( مدرسة الاسكندرية أنموذجا )
الإثنين أكتوبر 17, 2011 7:47 pm من طرف أبو عمر عادل

» نصيحة وبيان للأخوة السلفيين في مصر وغيرها
الجمعة ديسمبر 18, 2009 9:29 am من طرف محمد ابوزيد

» آداب استخدام الإنترنت(فتوى للدكتور طلعت زهران حفظه الله)
الجمعة ديسمبر 18, 2009 7:28 am من طرف محمد ابوزيد

» المنظومة البيقونية سؤال وجواب نقلا من كتاب الأسئلة السنية على المنظومة البيقونية لأم الليث
الأربعاء ديسمبر 16, 2009 1:43 pm من طرف ابوالعلاء

» -------------------------------------------من طوام ياسر برهامي: اتهامه وتعريضه بهيئة كبار العلماءبالسعودية-------------------------------------
الأربعاء ديسمبر 16, 2009 7:23 am من طرف أبو عمر عادل

» حكم شيخ الإسلام على ( أحاديث ) أشتهرت على ألسنة ( القصاصة ) !
الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 1:03 pm من طرف محمد عوض الله

» وسائل الثبات ج1
الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 12:47 pm من طرف محمد عوض الله

» كيف تكون عالما في ثلاث دقائق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 12:40 pm من طرف محمد عوض الله

» أقوال علماء السنة في جماعة التبليغ ـ الحلقة الأولى
السبت ديسمبر 12, 2009 5:01 pm من طرف ابوالعلاء

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 تخصيص شهر رجب بعبادة معينة من البدع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو فارس آل محمد الفخاري
المدير العام للمنتدى
المدير العام للمنتدى


عدد المساهمات : 35
نقاط : 3099
تاريخ التسجيل : 18/06/2009
العمر : 28
الموقع : www.rahek.com

مُساهمةموضوع: تخصيص شهر رجب بعبادة معينة من البدع   الجمعة سبتمبر 04, 2009 6:20 pm

فضيلة العلامة د. صالح بن سعد السحيمي : : ومن
البدع المنتشرة في هذه الأيام - بهذه المناسبة - ما يعتقده الناس من تخصيص
شهر رجب بعبادة معينة من صوم ، أو تحديد يوم معين لطقوس وعبادات معينة
بدعوى : أن ذلك كان يوم الإسراء والمعراج ، وهذا التحديد لا دليل عليه من
كتاب الله تعالى ولا من سنة رسوله - صلى الله عليه وسلم - . هو لا شك ولا
ريب : أن الإسراء والمعراج حق ، وأن الإيمان بها ماذا !؟ واجب . ولا يشك
في ذلك مسلم .



بل إن الإيمان به يحتمه الله تبارك وتعالى في كتابه : ( سُبْحَانَ الَذِي
أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إلَى المَسْجِدِ
الأَقْصَا الَذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ ) .



ولقد أسري بروحه وجسده لا بروحه فقط .



وليست القضية قضية منام أو رؤية منامية فقط ؛ بل أسري بروحه وجسده - صلى
الله عليه وسلم - حتى وصل إلى سدرة المنتهى - صلوات الله وسلامه عليه -
وهو مقام لم يبلغه أحد من الأنبياء قبله ، وهذا مما خصه الله به - صلوات
الله وسلامه عليه - . ومع هذا كله مع أن الإسراء والمعراج ثابت ، والإيمان
به واجب ، وقد فرضت فيه الصلوات الخمس ولكن ما عندنا دليل قاطع على أنه
كان في شهر رجب .



ثم هناك شيء آخر ، وهو أنه لو وجدنا الدليل على أنه في شهر رجب ، فهل شرعت لنا عبادة معينة فيه !؟ الجواب : لا .



لأن العبادات توقيفية لابد أن تكون معلومة من الشرع ، والرسول - صلى الله
عليه وسلم - مكث بعد الإسراء والمعراج قرابة ثلاث عشرة عامًا وما حصل أنه
أجرى أو أقام حفلة بهذه المناسبة .



نحن أحرص على اتباع الحق أم هو - صلى الله عليه وسلم - !؟ هو لا شك .



وإنما ابتدعت العبادات في الإسراء والمعراج في الثاني عشر أو اليوم السابع
والعشرين من رجب في القرن الرابع الهجري ، بعدما كثر تقليد اليهود
والنصارى في إقامة الأعياد ، في إقامة أعياد الموالد وغيرها من تلك
الأعياد الجاهلية التي ما أنزل الله بها من سلطان فإنها أعياد جاهلية
وأعياد مبتدعة .



الأعياد في الإسلام . كم عيد عندنا !؟ أنا أقول : ثلاثة فما هي !؟ عيد
الفطر ، وعيد الأضحى ، وعيد الأسبوع الذي هو يوم الجمعة ؛ فقد سماه الرسول
- صلى الله عليه وسلم - عيدًا ولا رابع لهذه الأعياد ، لا عيد الميلاد ،
ولا العيد الوطني ، ولا عيد الإسراء والمعراج ، ولا عيد النسيم ، ولا عيد
العدس ، ولا عيد البصل .



كل هذه أعياد جاهلية كلها أعياد جاهلية ، ولم تعرف إلا بعد وفاة النبي -
صلى الله عليه وسلم - ، إلا بعد أربعة قرون . ونحن نطرح سؤالاً هنا :



أيهما الذي هو على الحق : أولائك الرعيل الأول في تلك القرون المفضلة ، أم
الفاطميون العبيديون المنتسبون إلى فاطمة - رضي الله عنها - زورًا
وبهتانًا بعد أربعة قرون !؟ من هم الذين على الحق !؟ من هم أهدى سبيلا !؟



أبو بكر ، وعمر ، وعثمان ، وعلي كانوا يحبون النبي - صلى الله عليه وسلم -
أكثر من حب هؤلاء الناس كلهم كانوا يفدونه بأرواحهم ، كانوا يتلقون السهام
والرماح بصدورهم الطاهرة فداء لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، ومع
هذا ما عملوا هذه الاحتفالات ؛ فهل نقول إنهم لا يحبون النبي - صلى الله
عليه وسلم - !؟ حاشا لله . لا يقول هذا مسلم بل هم أحب الناس إلى رسول
الله - صلى الله عليه وسلم - .



فالإيمان بالإسراء والمعراج واجب لكن دعوى أنه في السابع والعشرين من رجب
ليس بصحيح بل هو كذب ، روايات تاريخية قيل : في رجب ، وقيل : في شعبان ،
وقيل : في رمضان ، وقيل : في شوال ، وقيل : في ذي الحجة ، والله أعلم .



نحن لا يهمنا التاريخ الذي يهمنا هو حقيقة الإيمان بالإسراء والمعراج .



وكذلك تخصيص رجب بصوم غير صحيح ، غير صحيح ليس لرجب صوم معين ، والذين
يفردون رجب بالصوم فهؤلاء لا شك فعلوا بدعة من البدع التي أحدثها الناس ،
ولا يثبت حديث صحيح في تخصيص شهر رجب بصوم معين ، ولا بصلاة معينة ، ولا
بعبادة مخصوصة ، وإنما هو كسائر الأشهر الأخرى .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تخصيص شهر رجب بعبادة معينة من البدع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحيق المختوم السلفية :: الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر :: تحذير من بدعة-
انتقل الى: